Fraeth

باب الفرائض

 

أسئلة الباب

 

1- لي خال لم يرزقه الله ذرية، فأعطته أمي أخي ليخدمه..

 

الأسئلة والأجوبة

 

1- لي خال لم يرزقه الله ذرية، فأعطته أمي أخي ليخدمه ويساعده، فقام خالي بتسجيله على اسمه في الجنسية والأوراق الرسمية على أنه ابنه. فهل يحق لأخي أن يرث خالي؟

 

تبني الأولاد دون نسبهم إلى متبنيهم جائز، وعلى الإنسان أن ينسب من تبناه إلى أبيه الحقيقي كما أمر الله تبارك وتعالى: {ادعوهم لآبائهم هو أقسط عندكم، فإن لم تعلموا آباءهم فأخوانكم في الدين ومواليكم}، والانتساب لغير الأب المعلوم كفر، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [من انتسب لغير أبيه وهو يعلمه إلا كفر]، والإثم هنا على الخال الذي نسب ابن أخته لنفسه، فهذا كفر، وإن كان كفراً لا يخرج من الملة إلى أنه كفر دون كفر ويعد من أكبر الكبائر. أما أن يرثه فهذا لا يجوز، لأن الميراث لذوي الأرحام فقط، للعصبة، وذلك لأسباب الميراث وهي: إما مصاهرة، وإما نسب، وإما ولاء؛ والولاء كأن يكون عبداً ويعتق ولا يكون له من عصبته شي، ويورث به بعد ذوي الأرحام.. فأخوك لا يورث خاله، وإن حدث ذلك، وعلم أخوك أنه ورث خاله، فقد ارتكب إثماً عظيماً لأنه يكون أخذ مالاً لا يحق له، إنما من حق الورثة الشرعيين.

 

***